فني تركيب نظام صوتي – تركيب الساوند سيستم وسماعات السقف ومكبرات الصوت

فني تركيب نظام صوتي - تركيب الساوند سيستم وسماعات السقف ومكبرات الصوت

فني تركيب نظام صوتي – تركيب الساوند سيستم وسماعات السقف ومكبرات الصوت

فني تركيب نظام صوتي – تركيب الساوند سيستم وسماعات السقف ومكبرات الصوت هي أهم ما يحتاج إليه كل من لديه الرغبة في تركيب أنظمة صوتية مختلفة سواء كانت لأمَاكن عامة مثل المساجد والمدارس والبنوك والشركات، أو حتى داخل المنازل أو البنايات السكنية أو المحلات التجارية، لذلك وجب التعرف على طبيعة هذه الأجهزة الصوتية وكيفية تركيبها وصيانتها مع العلم بأسعارها وأماكن وجودها.

تاريخ ظهور مكبرات الصوت

تم اختراع لَأول جهاز مكبر للصوت بواسطة العالم المخترع ألِكسندر (جراهام بيل)، وكان ذلك في العام الميلادي 1876.

وقد قام العالم جراهام بيل باختراع مكبر للصوت نظرًا لاحتياجه لمكبر صوت في جهازه الجديد وهو التيليفون ليستخدمه في تكبير الصوت.

العام الميلادي 1878 شهد قيام العالم الألماني(إرْنْسْتْ ڤِرْنِرْ فُنْ زِيمِنْسْ) باختراع نوع مُحسن ومطور من مكبر الصوت.

التعريف بأجهزة مكبرات الصوت أو الساوند سيستم

أجهزة مكبرات الصوت أو ما يسمى بالسماعات الخارجية تُعرف بأنها أجهزة كهربائية عملها هو زيادة حجم الصوت وتكبيره ومضاعفته من خلال الأجهزة الصادر منها الصوت، سواء كانت تلك الأجهزة أجهزة تليفزيون أو أجهزة راديو أو الأجهزة الخاصة بالألاَت الموسيقية.

أصبحت مكبرات الصوت حاليًا جزء لا يتجزاء من جميع الأجهزة الصوتية الحديثة من راديو وأجهزة المسرح المنزلي الحديث وهي عبارة عن نظام خاص يشتمل على شاشة لعرض ما يتم تشغيله من ملفات صوتية ومُزوده بسماعات خارجية لخروج الصوت بشكل مجسم ومُكبَر، والمسجلات الصوتية بمختلف أنواعها من كاسيت أو مشغل أسطوانات.

مكونات أَجهزة مكبرات الصوت أو الساوند سيستم

تتكون معظم أجهزة مكبرات الصوت أو الساوند سيستم من ثلاثة أجزاء رئيسية وهي ما يلي:

الجزء الاول

هو عبارة عن ملف مصنوع من السلك النحاس ويطلق عليه اسم ملف الصوت.

الجزء الثاني

عبارة عن قطعة من المغناطيس الثابت.

الجزء الثالث

عبارة عن قطعة مصنوعة من الورق أو قد تصنع من مادة البلاستيك، تكون عادةً مخروطية الشكل ويطلق عليها اسم الغشاء المتذبذب.

أنواع مكبرات الصوت أو الساوند سيستم

مكبرات الصوت الحديثة الأنْ تتكون من عدد من أنواع مكبرات الصوت معًا، قد تبلُغ في بعض الأحيان عدد ثلاث مكبرات داخل كل وحدة صوتية.

لكل مكبر من هذه المكبرات عمل خاص حيث تصدر كل منها أصوات النغم العالي أو النغم المتوسط أو النغم المنخفض.

يطلق على كل مكبر من هذه المكبرات الصوتية اسم معين على حسب الوظيفة الذي يؤديها، ونوضح اسم ودور هذه المكبرات فيما يأتي:

مكبر الصوت الكبير(السبوِفيرز)

يطلق على مكبر الصوت الكبير اسم (السب) وهو اختصار لكلمة (السبوِفيرز)، وهو متخصص في إصدار الأصوات العالية.

يسمى أيضًا مكبر الصوت الكبير بالمضيئ.

يعمل مكبر الصوت الكبير على إصدار الأصوات ذات الترددات المنخفضة والتي تتمثل في أصوات الأنفِجارات المصاحبة لأي مشهد يعرض على شاشات التليفزيون أو نشرة إخبارية تذاع على الراديو.

تحتاج هذا النوع من المكبرات لمَخاريط أكبر حجمًا لإنتاج الصوت المرغوب فيه.

مكبر الصوت الصغير(التِويترز)

يطلق على مكبر الصوت الصغير اسم (الدفاف)، وهو متخصص في إصدار الأصوات المنخفضة.

يسمى أيضًا مكبر الصوت الصغير بالتويتر.

يعمل مكبر الصوت الكبير على إصدار الأصوات ذات الترددات المرتفعة والتي تتمثل في أصوات الأزيز أو أصوات الصفير التي تصاحب المشاهد التي تُعرض على شاشات التليفزيون أو نشرة إخبارية تذاع على الراديو.

يحتاج هذا النوع من  مكبرات الصوت لمَخاريط أقصر وأصغر لإنتاج ترددات صوتية أعلي، ولا تحتاج هذه  المكبرات لمساحة اهتزازية كبيرة بالمقارنة بمكبرات الصوت الكبيرة.

مكبر الصوت المتوسط(المِيدرينج)

هو متخصص في إصدار الأصوات المتوسطة.

يعمل مكبر الصوت المتوسط على إصدار الأصوات ذات الترددات ذات النطاق المتوسط في أغلب الأحيان والتي تتمثل في الأصوات البشرية المصاحبة لأي مشهد يعرض على شاشات التليفزيون أو نشرة إخبارية تذاع على الراديو.

حيث يكون تردد الصوت البشري في نطاق ما بين عشرين هرتز وعشرين ألف هرتز.

والواحد هرتز يعادل واحد ذبذبة في الثانية.

يفيد هذا التنوع في مكبرات الصوت النظام الصوتي الذي يحتوي عليها في أنها تُنتج صوت أكثر نقاوة وأشد دقة من وجود مكبر صوت واحد فقط.

الأنظمة الصوتية الأكثر دقة يتم فيها تركيب كبائن خاصة مصنوعة من مادة الخشب أو من مادة البلاستيك، حيث يُحدد حجم وشكل هذه الكبائن مدى جودة الصوت الناتج من خلال مكبرات الصوت تلك.

كيفية عمل مكبر الصوت أو الساوند سيستم

كيفية عمل مكبر الصوت أو الساوند سيستم بسيطة للغاية ولكنها ذات تأثير كبير.

نوضح فيما يلي بطريقة سهلة كيفية عمل مكبرات الصوت المختلفة:

  • البداية تكون عبر مرور التيارات الكهربائية والإلكترونية من المضخم وخلال ملف الصوت.

تقوم مكبرات الصوت بتحويل تلك الاهتزازات الكهربائية إلى إشارات، يستقبل ناقل الإشارات الكهربائي هذه الإشارات مما يؤدي لحدوث مجال مغناطيسي ناتج من مرور التيار الكهربائي.

  • عند حدوث المجال الكهربائي يصدر صوت ميكانيكي داخل أنبوب خاص يقوم في السيطرة عليه المضخم الخاص بالإشارات الكهربائية.

تقوم هذه القوة المغناطيسية بدفع الملف بطريقة تبادلية بالقرب من المغناطيس الثابت وبالبُعد عنه مما يتسبب في حدوث اهتزازات سريعة.

  • هذه الاهتزازات تعمل على اهتزاز الغشاء المتذبذب والذي يكون متصل أيضًا بملف الصوت.

تتبُع اهتزازات الناتجة من الغشاء المتذبذب اهتزاز الهواء المحيط به مما يؤدي لسماع الأصوات الصادرة من نظام الصوت هذا بفعل وصول موجات الهواء المهتز لأَذان المستمع.

  • التردد الناتج من هذه الاهتزازات هو الذي يقوم بتحديد الطبقة الخاصة بالصوت المنتج، في حين أن الحجم الخاص لهذه الاهتزازات هو الذي يحدد القوة الخاصة بالصوت المنتج.

هنا يمكننا ملاحظة أن تأثير مدى القوة الخاصة بمكبر الصوت على قوة الصوت المنتَج.

هذا كله بالإضافة إلى قدرة مكبر الصوت على موازنة مختلف الترددات وهي أيضًا يُحدد عن طريقها قدرة مكبر الصوت على إنتاج الصوت.

بجانب أهمية حجم مكبر الصوت نفسه ومدى تأثيره على أداء المكبر في إنتاج الصوت، فبعض مكبرات الصوت تمتلك مساحة تكفي لحرية الاهتزاز في حين أن بعض مكبرات الصوت لديها مساحة صغيرة جدًا للاهتزاز ومنها مكبرات الصوت الخاصة بالجوالات المحمولة أو الكمبيوترات المحمولة.

دلالة الأرقام الموجودة على مكبرات الصوت أو الساوند سيستم

أنسب الطرق لمعرفة مدى جودة وفاعلية مكبر الصوت هو عن طريق الاستماع المباشر له مع تجربة مختلف أنواع الملفات الصوتية عليه.

تُعد الأرقام التي توفرها معظم الشركات على العبوات الخاصة بمكبرات الصوت داخل المتاجر الإلكترونية لها العديد من الدلائل كما أنها تقدم العون للمشتري في توفير معلومات هامة عن مكبر الصوت الذي يريد شرائه.

أهم هذه الأرقام هي:

رقم الطاقة القصوى

يدل على مقدار الطاقة القصوى الذي يمكن لمكبر الصوت استخدامها، فكلما زادت الطاقة زادت قوة الصوت ودرجة ارتفاعه.

رقم جذر مربع المتوسطات

يطلق عليه رمز RMS، ويدل هذا الرقم على مدى قدرة مكبر الصوت لتحمل مقدار الطاقة القصوى.

تهم معرفة دلالة هذا الرقم عند استخدام مكبر الصوت لوقت طويل على مستويات صوت مرتفعة.

رقم التشتت التناغمي الكليّ

يرمز له بالرمز THD، ويدل على مدى دقة إنتاج مكبر الصوت من أصوات.

رقم المقاومة

يدل على  مدى مقاومة مكبر الصوت التيار الكهربائي الداخل له.

 فني تركيب نظام صوتي-تركيب الساوند سيستم وسمَاعات السقف ومكبرات الصوت هما أهم ما تحتاج إليه للحصول على نظام صوتي جيد، فلابد من توافر فني تركيب محترف ليستطيع التعامل مع النظام الصوتي المراد تركيبه.

للحصول على خدماتنا أتصل بنا نصلك فى أقرب وقت

01200247453 | 01067642424